ملابس تزيدك طولاً

راديو بيتنا . فنون, مجتمع, مقالات 1078

يفضّل بعض الرجال المرأة الفارعة القوام، في حين يفضل البعض الآخر المرأة المتوسطة الطول، وهناك من يميل إلى الارتباط بالمرأة القصيرة القامة، خصوصاً إذا كان هو من قصار القامة. ومن النادر أن تجد رجلاً يرتبط بامرأة أطول منه بفارق كبير، لأن منظره وهو يسير في الشارع متأبطاً ذراع امرأة طويلة يبعث على الضحك، وقد يسمع تعليقات ساخرة تثير أعصابه وتجعله يدخل في مواجهات غير مضمونة العواقب! وفي المقابل تلعب قامة المرأة دوراً مهمّاً في حياتها، حيث من الضروري أن تختار الملابس والأزياء التي تتناسب مع قامتها، قصيرة كانت أو طويلة، وتخوض تجارب كثيرة للتوصل إلى نوعية الملابس التي تناسب قامتها وتجعلها أكثر جاذبية. وهناك من تخطئ في اختيار الملابس التي تليق بها، فترتدي ما يُعجبها من ملابس تراها على أجساد غيرها من الفتيات. والمؤسف أن نسبة كبيرة من الفتيات لا يعرفن أنّه من خلال بعض الخدع البسيطة، يُمكن أن تُعطي المرأة انطباعاً بأنها أكثر طولاً، فتتجاوز بذلك مشكلة نفسية مزعجة في حياتها.

وتقول خبيرة في عالم الموضة، تعمل في وظيفة “متسوّقة شخصية” لكل من تعتمد عليها في التسوّق بدلاً منها، يجب اختيار المناسب للمرأة قصيرة القامة، بحيث تختار “التنورة” أو الفستان الضيّق، الذي يصل طوله إلى الركبة، أو فوقها أو تحتها بقليل. وللمحجّبات يُمكن اختيار التنورة الطويلة ذات القماش “المنسدل” وغير السميك، والتنّورة والبنطلونات ذات الخصر العالي. فإذا كانت الفتاة نحيفة جداً، عليها عدم ارتداء الملابس الضيّقة جداً، فهذا يوحي بالمزيد من قصر قامتها. كما تنصح الخبيرة قصيرات القامة باختيار قصّات الفساتين أو البلوز إلى تحت الصدر، والجاكيت القصيرة التي تصل إلى الخصر، أو تتجاوزه بقليل، لأنّ القصّة الطويلة تُقصّر القامة أكثر مما هي قصيرة، والقصّة المستقيمة أيضاً لا لزوم لها. والألوان الفاتحة هي الأنسب.

كما تنصح بارتداء “الجينز” واختيار القّصة المستقيمة، أو القصّة الضيقة. أمّا بالنسبة إلى اختيار الألوان، فإن الزيّ الأحادي اللون يعطي مظهراً أكثر طولاً، وأكثر نحافة، ويجعل الجسم انسيابياً. وارتداء ملابس متعدّدة الألوان في جزء من الجسم تجعله يبدو أقصر مما هو أصلاً، والألوان الفاتحة هي المفضّلة. لكن إذا كانت الفتاة ممتلئة الجسم من الجزء السفلي، فيجب أن تختار الألوان الداكنة لملابسها.

أما بالنسبة إلى الإكسسوار، فتنصح خبيرة الموضة بـالقطع البسيطة، والابتعاد عن الضخمة كالسلاسل الطويلة، مع التركيز على تلك الإكسسوارات الناعمة، والابتعاد عن “المفلوتة” التي تصل إلى البطن، مع الابتعاد عن الإكسسوارات الضيّقة حول الرقبة. وتستثني من ذلك فقط الفتاة ممتلئة الجسم، والتي يُمكنها أن تضع الإكسسوارات الأكبر حجماً، و”الفولار” الطويل. وفيما يخص الأحذية، تؤكد الخبيرة أنه من المهمّ جداً انتعال الأحذية ذات الكعب العالي. وهي نصيحة تبدو سهلة، لكنّها من أهم الخدع. فبضعة سنتيمترات إضافية تكفي لتبدو قصيرات القامة أطول، وأحياناً أكثر نحافة، مع تفضيل الأحذية ذات الكعب الرفيع، أو المربّع، والأحذية ذات الكعوب العالية من الخلف. ويفضّل اختيار الجوارب الطويلة مع التنويع في الألوان، مثل الأسود والبنفسجي، والابتعاد عن الجوارب التي تُشبه لون البشرة.

وفي الحقائب تفضل الخبيرة تلك الأحجام الصغيرة. أمّا بالنسبة إلى الشعر فتنصح بربطه عالياً مثل الكعكة، أو ذيل الحصان، ما يزيد من إظهار الوجه، أو يمكن قصّ الشعر ليكون قصيراً، أو متوسطاً أو الاستعانة بارتداء القبعات.

بقلم عبد الكريم بيروتي
كلام نسوان

راديو بيتنا

صوت الجالية العربية المستقل في كندا ، يبث على مدار أربع وعشرين ساعة يومياً ، مقدماً أجمل الألحان والموسيقى العربية من الثمانينيات إلى اليوم. منذ انطلاقته عام 2010 بلغ راديو بيتنا مرتبة متميزة لدى مستمعيه لاسيما في أمريكا الشمالية وأوروبا ، وبقية دول العالم ، بفضل حضوره المتميز على شبكة الإنترنت ، حيث بلغت نسبة تواصل مستمعيه ومتابعي صفحته على الأجهزة الذكية مستوى لم تصل إليه إذاعات محلية أخرى في كندا والولايات المتحدة.