تحشيم مذيعة على الهواء

راديو بيتنا . تقاليد, مجتمع 3609

• عادة ما تتعرض بعض المذيعات إلى مواقف محرجة على الهواء. لكن ما حدث مع هذه المذيعة كان محرجاً بالنسبة إليها لكنها تقبلته برحابة صدر وبشيء من السخرية أيضاً. فقد وصل إدارة تلفزيون KTLA في لوس أنجلوس بالولايات المتحدة عدة إيميلات من مشاهدين تصف فستان المذيعة بأنه غير مناسب ، فما كان من زميلها إلا أن ناولها سترة من وراء الكاميرا تتغطى بها على الهواء.

وعندما سألته إذا كان البرد هو السبب ، أجاب ببساطة ، بعض الإيميلات. المذيعة هي مقدمة النشرة الجوية ليبرتي تشان ، والتي كما يبدو لم تعترض على ارتداء السترة ، لكنها أبدت استياءها بطريقة غير مباشرة كما بدا من كلامها حين قالت إنها الآن تشبه موظفة في مكتبة عمومية ، ثم أضفت على السترة لمسة أناقة بربط طرفيها في عقدة تعود إلى موضة السبعينيات.

راديو بيتنا

صوت الجالية العربية المستقل في كندا ، يبث على مدار أربع وعشرين ساعة يومياً ، مقدماً أجمل الألحان والموسيقى العربية من الثمانينيات إلى اليوم. منذ انطلاقته عام 2010 بلغ راديو بيتنا مرتبة متميزة لدى مستمعيه لاسيما في أمريكا الشمالية وأوروبا ، وبقية دول العالم ، بفضل حضوره المتميز على شبكة الإنترنت ، حيث بلغت نسبة تواصل مستمعيه ومتابعي صفحته على الأجهزة الذكية مستوى لم تصل إليه إذاعات محلية أخرى في كندا والولايات المتحدة.